+A
A-

استعدادات الدورة السادسة والخمسون لمهرجان الحمامات الدولي


بعد حجبه في السنة الماضية بسبب جائحة كورونا، يعود مهرجان الحمامات الدولي بكل إشراقه ليضيء بأنواره ويعيد التألق لمسرحه الفريد، بدوره رائد كمنارة ثقافية فنية على الصعيدين الوطني والدولي.
تنتظم الدورة 56 من المهرجان من 13 يوليو إلى 19 اغسطس 2022، لتعيد اللقاء مع الجمهور والعروض الحية من مسرح وموسيقى وكوريغرافيا في برنامج ثري ومتنوع يجمع بين أنماط كثيرة ويخاطب الأذواق الفنية المتعددة.
ويراوح البرنامج كذلك بين تكريم كبار الفنانين التونسيين والعرب واستضافة نجوم سطعت في سماء الموسيقى التونسية والعالمية وكذلك تقديم اكتشافات تميزت بإبداعاتها الموسيقية المعاصرة.
وتجسيدا لتواصل الأجيال في إطار التعددية الفنية والثقافية التي يختص بها المهرجان، تعكس معلقة هذه الدورة في نفس الوقت معاني الانفتاح والتجديد والوفاء لذاكرة ركح الحمامات الي شهد أرقى العروض وصعود أشهر الفنانين. وتظهر في المعلقة صورة نادرة للفنان موريس بيجار Maurice Béjart خلال تحضيرات عرضه في ثاني دورة للمهرجان سنة 1965. كما تحيل الألوان، أزرقا سماويا و أبيضا نقيا، إلى الأجواء الصيفية لمدينة الحمامات وما يميزها كقِبلة لكل الجنسيات.
تقام الندوة الصحفية لمهرجان الحمامات الدولي يوم الثلاثاء 5 يوليو 2022، في الساعة السادسة مساء، بالمركز الثقافي الدولي بالحمامات (دار سيباستيان). وسيتم من خلالها تقديم برنامج وخصوصيات الدورة السادسة والخمسين وذلك بحضور الفنانين التونسيين المشاركين.