العدد 5008
الجمعة 01 يوليو 2022
وزير الداخلية ومرئيات شراكة استراتيجية لاستقرار إقليمي
الخميس 30 يونيو 2022

في لقاءات واجتماعات ومحافل كثيرة على المستوى الدولي، يتجلى موقف مملكة البحرين الراسخ في دعم السلام والاستقرار والتنمية إقليميًا وعالميًا. إن هذا المنهج من الثوابت في السياسة البحرينية التي تتضح من مواقف وتصريحات كثيرة يطرحها حضرة صاحب الجلالة الملك حمد بن عيسى آل خليفة ملك البلاد المعظم، وصاحب السمو الملكي الأمير سلمان بن حمد آل خليفة ولي العهد رئيس مجلس الوزراء، حفظهما الله، فمملكة البحرين حريصة على دعم الجهود الدولية كافة من أجل نماء وازدهار الأوطان والشعوب.
هذا المنهج يسانده اتجاه مهم، حيث تحرص مملكة البحرين على تأكيد أهمية استمرار تعزيز العلاقات مع مختلف الدول الشقيقة والصديقة على الأصعدة المختلفة، وتدعم تبادل الأفكار والآراء حول المستجدات والتطورات في المنطقة والعالم، بما يسهم في تعزيز الأمن والاستقرار، ومن بين هذا المنهج أيضًا الزيارة التي يقوم بها حاليًا معالي وزير الداخلية الفريق أول الشيخ راشد بن عبدالله آل خليفة إلى الولايات المتحدة الأميركية، فمعالي الوزير أعاد التأكيد على هذا المنهج الثابت والراسخ لمضي مملكة البحرين “في نهجها الحضاري القائم على التعايش وتعزيز ثقافة السلام انطلاقًا من رؤية حضرة صاحب الجلالة الملك حمد بن عيسى آل خليفة، ملك البلاد المعظم، حفظه الله ورعاه، كما أن العلاقات الوثيقة والشراكة الاستراتيجية التي تجمع بين البحرين والولايات المتحدة الأميركية هي في الواقع تجسد الجهود المشتركة في تعزيز الاستقرار الإقليمي وحماية الأمن والسلم الدوليين”.
هناك خطط تتطلب متابعة التنفيذ بتعاون المجتمع الدولي، ولطالما أكدت البحرين على ضرورة توحيد الجهود وتكثيفها بما يسهم في ترسيخ ركائز التنمية سواء على مستوى منطقة الخليج العربي والشرق الأوسط أو العالم، مع تقديرها الدائم للجهود المبذولة لتعزيز السلام والأمن والاستقرار العالمي بما يدعم تحقيق الخطط الموضوعة للوصول إلى التنمية المستدامة، ووفق أهداف التنمية المقرة من قبل الأمم المتحدة. إن مملكة البحرين وفي ظل منظومة دول مجلس التعاون لدول الخليج العربية تواصل التعاون والتنسيق بما يحقق حفظ الأمن والسلم الدوليين، وهذا العمل يشار له بالبنان على صعيد الدور الذي تقوم به البحرين في التعاون والتنسيق في مجالات أمنية كبرى كمكافحة الإرهاب والجرائم العابرة للحدود كتجارة المخدرات والاتجار بالبشر، بل ولها مرئياتها المتقدمة على الكثير من الدول في مجال تعزيز تبادل الخبرات والمعلومات وفق ما يتطلبه العصر الذي يشهد تحديات تتضاعف ومنها ما ينضوي تحت “مهددات الأمن” للأوطان والشعوب.. الخلاصة أن البحرين مؤمنة تمام الإيمان بصيانة الأمن العالمي، فالاستقرار والسلم الدوليان يعنيان حياة فضلى للشعوب.

التعليقات

2022 © جميع الحقوق محفوظة, صحيفة البلاد الإلكترونية