+A
A-

"مرسيدس-بنز" تستكمل الحملة الترويجية لسيارة VISION AVTR


بدأت مرسيدس-بنز مرحلة جديدة في تعاونها الاستراتيجي مع فيلم أفاتار (The Way of Water)  وشركة استديوهات القرن العشرين، بهدف إبراز وتضمين عدد من الموضوعات المهمة مثل الاستدامة والتنقل في المستقبل والتكنولوجيا والابتكار من خلال تجربة حسية لعلامتها التجارية.
وانطلقت حملة الترويج العالمية المشتركة للفيلم المنتظر من إنتاج شركة استوديوهات القرن العشرين، والمقرر عرضه في دور العرض وصالات السينما بتاريخ 16 ديسمبر من العام الجاري. وتحت شعار "الأرض هي باندورا"، ستركز فكرة الحملة على مسؤولية الجميع تجاه كوكب الأرض وإبراز رسالة شركة مرسيدس-بنز "كل فعل ربما يصنع الفارق.. شاركنا رحلتنا نحو مستقبل كهربائي بالكامل".
ومن المقرر أن يتم إطلاق الحملة في أسواق مرسيدس-بنز الرئيسية في أنحاء العالم مع إعلانات في التلفاز وصالات السينما ومواقع التواصل الرقمية والاجتماعية، وستتضمن مقاطع فيديو تتراوح مدتها بين 10 و15 و20 و30 ثانية. وتكمل هذه الحملة الترويجية المسيرة التي بدأتها مرسيدس-بنز بسيارتها التجريبيةVISION AVTR  والتي اسُتلهم تصميمها وفكرتها من عالم أفاتار.
وقال أولا كالينيوس، الرئيس التنفيذي لمجموعة مرسيدس-بنز أيه جي: "أفاتار هو أحد أنجح الأفلام في العالم ويُشارك برسالته فكر مرسيدس-بنز وأهدافنا المحددة في خطتنا (طموح 2039)، فكلانا يؤمن بأننا بحاجة إلى نهج واضح يضع الحفاظ على الطبيعة وصون مواردها في مقدمة الأولويات".
وصرح جون لانداو، منتج الفيلم: "سعداء بتعاوننا العالمي مع مرسيدس-بنز للاحتفاء بفيلم أفاتارالجدي،  فهذه الحملة تسلط الضوء على قصة سيارةVISION AVTR   المستلهمة من فيلم أفاتار وتم تصميمها في تعاون مشترك بين فريقنا في لايت ستورم إنترتينمنت والمصممين المبدعين لدى مرسيدس-بنز".
وعلق جايمس كاميرون، مخرج وكاتب ومنتج فيلم أفاتار: The Way of Water، قائلا: "تمكنّا بالتعاون مع مرسيدس-بنز من تصميم حملة تسرد قصة عالم باندورا وتسلط الضوء على قيمنا المشتركة حول المجتمع واحترام العالم الذي نعيش فيه وأهمية الاستدامة، ونتطلع إلى بدء ونجاح هذه الحملة وأن نشارك فيلمنا الجديد مع المشاهدين من جميع أنحاء العالم".
ومن المقرر أن تصبح جميع سيارات مرسيدس-بنز كهربائية فقط، بحلول عام 2030م وذلك استنادا إلى حالة السوق، وتضم نجماتها اليوم 8 سيارات كهربائية وهي EQA، و EQB و EQC و EQE و EQE رباعية الدفع و EQS و EQS رباعية الدفع وEQV، ولا تقتصر نجمات مرسيدس-بنز الكهربائية على ذلك فحسب، بل تشمل أيضاً EQE و EQE رباعية الدفع و EQS من مرسيدس-AMG مما يعني أن الشركة تقدم طرازا  كهربائيا بالكامل في كل فئة من نجماتها.
وتسرد طرازات Mercedes EQ والنسخ التجريبية والتصورية قصة ما يمكن تحقيقه الآن وفي المستقبل من خلال الابتكار والعمل الجماعي والتصميم المشترك للحفاظ على الموارد. كما تقدم سيارة الأبحاث VISION EQXX التي كشفت عنها علامة النجمة الثلاثية العريقة في بداية العام، مفهوما واقعيا للتقدم بخطى واثقة في تكنولوجيا السيارات الكهربائية واستدامة المستقبل، وتجسد السيارة التجريبيةVISION AVTR ، التي تم كشف الستار عنها في معرض الإلكترونيات الاستهلاكية CES 2020 الذي أقيم في لاس فيجاس، رؤية مصممي ومهندسي وباحثي مرسيدس-بنز للتنقل في المستقبل البعيد.