العدد 5164
الأحد 04 ديسمبر 2022
خارطة طريق لحركة بلدية تنموية نشطة
الأحد 04 ديسمبر 2022

لقد شكلت توجيهات نائب رئيس مجلس الوزراء الشيخ خالد بن عبدالله آل خليفة، خلال لقائه رؤساء وأعضاء مجلس أمانة العاصمة والمجالس البلدية بحضور وزير شؤون البلديات والزراعة وائل المبارك وعدد من المسؤولين، خارطة طريق لحركة بلدية تنموية نشطة في كل المجالات والأصعدة، ومنهجا من أجل تحقيق مصلحة الوطن والمواطنين، سواء من خلال تنفيذ خطط التنمية وجودة الخدمات أو من خلال التطوير المتواصل للأداء، والتعاون مع كل الجهات والوصول إلى تحقيق الأهداف التي تضعها الحكومة الموقرة برئاسة سيدي صاحب السمو الملكي الأمير سلمان بن حمد آل خليفة، ولي العهد رئيس مجلس الوزراء حفظه الله ورعاه وفق الأولويات التي تتطلبها كل مرحلة لتحقيق التقدم والنماء والازدهار.
“فقد دعا معاليه الأعضاء البلديين إلى أن يتخذوا من “العمل بإخلاص.. والإنجاز بهمة” شعارا للمرحلة القادمة، راجيا لهم دورة بلدية ناجحة يجسدون من خلالها شراكتهم في صنع القرار، ومساهمتهم في تطوير الحركة التنموية والعمرانية للمملكة، ولفت معاليه أيضا إلى واحدة من أهم صور تعاون الحكومة مع مجلس أمانة العاصمة والمجالس البلدية، والتي أفضت إلى توسيع نطاق الخدمات المقدمة للمواطنين، وهو النهج الذي أقرته اللجنة الوزارية للمشاريع التنموية والبنية التحتية، والمتمثل في إشراك مجالس الدورة السابقة في تحديد أولويات مشاريع الطرق والصرف الصحي بالمناطق الداخلية القديمة والجديدة، بهدف رفع مستوى البنية التحتية فيها، من خلال العمل على تنفيذ 119 مشروعا بلديا ممولا من إيرادات صندوق الموارد البلدية المشتركة بقيمة 63.7 مليون دينار”.
كما نعرف جميعا كمواطنين أن الخدمات البلدية خلال الدورة السابقة كانت متفاوتة بين دائرة وأخرى، حيث اجتهد بعض البلديين وعملوا بكل طاقة لتنفيذ المشاريع والارتقاء بالخدمات وتحديد الأولويات وتوجيه العمل البلدي كما ينبغي أن يكون، وكانت لأعمالهم أصداء إيجابية كبيرة بين قطاعات واسعة من أبناء المجتمع، وآخرون لم يكونوا على قدر المسؤولية الوطنية ولم يتعاملوا مع قضايا المواطنين وكان عملهم البلدي غير فاعل.
لذلك نتمنى من السادة البلديين استثمار كل الإمكانيات المتاحة التي توفرها الحكومة لتحقيق المزيد من التطور في كل المدن والقرى.

كاتب بحريني

التعليقات

2023 © جميع الحقوق محفوظة, صحيفة البلاد الإلكترونية