العدد 5168
الخميس 08 ديسمبر 2022
إجازة رواية “أين الله”
الخميس 08 ديسمبر 2022

من حكاياتي القديمة المحفورة في ذاكرتي أنه في العام 1972 كنت أعمل مراقبًا للشئون الإعلامية والثقافية في وزارة الاعلام. وکان مقر الوزارة مع وزارات عدة مثل المالية والتنمية وطبعًا الخارجية في مبنى الحكومة الحديث آنذاك.

تلقيت في أحد الأيام اتصالاً من المسؤول الحكومي المعروف سعيد الزيرة، واستفسر مني: كيف سمحت بتداول كتاب للروائي الروسي مكسيم غوركي “أين الله؟.. اعتراف ابن الشعب”؟.

والحكاية أن صاحب المكتبة العربية الصديق الكريم عبدالكريم العليوات (عضو سابق بالمجلس التأسيسي والابن البكر لعبدعلي العليوات أحد قادة هيئة الاتحاد الوطني) قد أحضر لي نسخته من رواية مكسيم غوركي لكي أقرأها جيدًا وأوصي بالسماح ببيعها وتداولها في البحرين.

انكببت ليلتين ساهرًا لقراءة الكتاب ثم أوصيت بالموافقة على بيعه وتداوله، بحيث لا يخرج عن أنظمة الوزارة في هذا الشأن باستثناء عنوانه المثير الذي يوجه اللوم لرجال الدين وسلوكهم.

وتتلخص قصة الرواية عن ابن غير شرعي تولى رعايته مسؤول بالكنيسة، وشعر الابن بالأمان من الرعاية الأبوية فزاد تعلقه بالكنيسة، وبعد أن توفى المسؤول الكنسي انتقلت إدارة مزرعة يديرها المسؤول الكنسي إلى الابن، والذي فتح سجلاتها، وتبيّن له حجم الاستغلال الذي كان متورطًا به المسؤول الكنسي للمزارعين باسم الكنيسة. وبعد صراعات معينة في حياته يبدأ رحلته في البحث عن الله.

أمضيت إجازة تداول الكتاب بعد موافقة مسؤولي في الوزارة. ولكن إجازة الكتاب أغضبت عددًا من رجال الدين الذين قدموا شكوى للوزارة وطلبوا البحث عن الفاعل. والتقيت مع عدد من رجال الدين، وطلبت منهم قراءة محتوى الكتاب بدلاً من الأخذ بعنوانه.

* كاتب بحريني ودبلوماسي سابق

التعليقات

2023 © جميع الحقوق محفوظة, صحيفة البلاد الإلكترونية