العدد 4676
الثلاثاء 03 أغسطس 2021
خالد موسى البلوشي
الرفاع عز بين الماضي والحاضر..
الأحد 28 مارس 2021

توثيق تاريخ المدن وإسهامات أهلها ومواقفهم تعد من الأعمال التي تحفظ الإرث التاريخي والحضاري والثقافي للدول،  وتنقله للأجيال القادمة،  ليحافظوا على الإرث الذي أسسه أجدادهم وأهلهم وسكان مدنهم،  كما هو تسويق لحضارة الدول ومدنها،  وحفظ لحقوق الأجداد وأعمالهم.  وإن هذا الدور المهم والحساس الذي يحتاج إلى أمانة تاريخية ومخزون ثقافي وخبرة واسعة،  ليكون العمل مدون وموثق كافة الشخوص والأحداث والمواقع،  تسرد فيه المواقف وأصحابها وشواهدها من الوثائق والصور،  وما نقله أهل الثقة من الرجال والنساء الذين عاصروا هذه الأحداث ونقلوها بالتواتر.  

إن البحرين هي أرض الحضارة والتاريخ تعود في جذورها إلى آلاف السنين في عمق التاريخ،  وهو ما تؤكده الكتب ويصدّقه التاريخ وينطق به الواقع قديماً وحديثاً،  وأن تدوين هذا الكنز التاريخي هو موضع اهتمام ورعاية من حضرة صاحب الجلالة الملك حمد بن عيسى آل خليفة عاهل البلاد المفدى حفظه الله ورعاه،  ويؤكد عليه جلالته في كافة خطاباته السامية،  كما تحرص الحكومة الموقرة برئاسة صاحب السمو الملكي الأمير سلمان بن حمد آل خليفة ولي العهد رئيس مجلس الوزراء حفظه الله ورعاه على تضمين الحفاظ على التاريخ والتراث ضمن برامجها وخطط عملها.

ولعل الجهد المميز الذي قام به سمو الشيخ خليفة بن علي آل خليفة محافظ المحافظة الجنوبية في إصدار كتاب «الرفاع عز بين الماضي والحاضر» الذي يوثق محطات تاريخية تتناول إسهامات مدينة الرفاع في مسيرة البناء والتطوير،  بالإضافة إلى الكثير من الشواهد والمعالم التاريخية التي تعكس أصالة المدينة وتاريخها العريق.

ما يحتويه كتاب «الرفاع عز بين الماضي والحاضر» من معلومات قيمة تعكس المكانة التاريخية والثقافية لمدينة الرفاع وإسهاماتها في النهضة الوطنية الشاملة وما تزخر به من معالم أثرية وتراثية تعد شاهدة على عراقة وأصالة هذا الوطن العزيز.

إن توثيق تاريخ مدن البحرين وتاريخها العريق وما تزخر به من تراث أصيل يستوجب مواصلة الحفاظ عليه ليرسخ مكانة المملكة كأرض للحضارات عبر التاريخ ويعزز دورها على الخارطة الثقافية والتراثية إقليميا وعالمياً.

إن تدشين كتاب «الرفاع عز بين الماضي والحاضر» لهو موضع فخر واعتزاز من أبناء الرفاع خاصة ومحبيها داخل وخارج البحرين،  وأن هذه المبادرات القيمة في أثرها تؤكد حرص سمو الشيخ خليفة بن علي بن خليفة آل خليفة محافظ المحافظة الجنوبية على تقديم كل في شأنه رفعة مملكتنا الغالية وخدمة قيادتها والمواطنين الكرام،  فكل الشكر والتقدير لسموه الكريم ولفريق عمله الدؤوب في المحافظة الجنوبية.

هذا الموضوع من مشاركات القراء
ترحب "البلاد" بمساهماتكم البناءة، بما في ذلك المقالات والتقارير وغيرها من المواد الصحفية للمشاركة تواصل معنا على: opinion.albilad@gmail.com
التعليقات

2021 © جميع الحقوق محفوظة, صحيفة البلاد الإلكترونية .